Welcome to





صحف ومجلات

مواقع صديقة

المقالات

ثـــورة يولــــيو



الأرشيف

راسلنا

تسجيل
 

منتدى الفكر القومي العربي

صوت العرب




مواضيع مختارة

خالد الناصر
[ خالد الناصر ]

·ماذا بعد عام على الثورة في سورية ؟ - د. خالد اللناصر
·ثورة اليمن السلمية - د. خالد الناصر
·رسالة الى شباب تونس - د. خالد الناصر
·دراسة في أسباب تراجع الحركة الناصرية وشروط نهضتها - بقلم: خالد الناصر
·الذكرى الخمسين لبناء السد العالي - د. خالد الناصر
·حول مسألة الأقليات في الوطن العربي / معالم موقف متوازن في مسألة شائكة- د. خالد ا
· في ذكرى الوحدة الرائدة - وقفة نقدية مع الذات - د.خالد الناصر
·هذا أوان صليل السيف
·الحرب الروسية الجورجية .. بداية عصر دولي جديد؟!..- د. خالد الناصر

تم استعراض
35667119
صفحة للعرض منذ April 2005

User Info
مرحبا, زائر
اسم المستخدم
كلمة المرور
(تسجيل)
عضوية:
الأخير: جمال الصغير
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 192

المتصفحون الآن:
الزوار: 18
الأعضاء: 0
المجموع: 18

أرشيف صوت العرب
 أرشيف صوت العرب

Who is Online
يوجد حاليا, 18 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

جمال عبد الناصر - اريك رولو
جمال عبد الناصر - اريك رولو

المشروع النهضوي العربي
المشروع النهضوي العربي - المؤتتمر القومي العربي

هكذا تحدثت تحية عبد الناصر

هيكل ودوره في حسم الخلافة السياسية لصالح السادات
حول أحداث مايو عام 1971 بدون اختصار - محمد فؤاد المغازي  

الحل الأوحد : محاولة اغتيال عبد الكريم قاسم - فؤاد الركابي


  


المقالات الأخيرة

· واشنطن تتحدّث عن أمور فلسطينيّة كثيرة لكن المطلوب واحد![ 0 تعليقات - 12 قراءة ]
· البحث عن منفذ سياسي - عبدالله السناوي[ 0 تعليقات - 14 قراءة ]
· الفرق بين «ناصرية» السيسي و «ناصرية» صباحي - محمد جابر الانصاري[ 1 تعليقات - 35 قراءة ]
· رئاسات عربية لما قبل الدولة والمجتمع[ 0 تعليقات - 24 قراءة ]
· الحل الأخير فى سوريا - عبد الحليم قنديل[ 0 تعليقات - 35 قراءة ]
· الغاسقــــــون...رسالـــة إلى ملك آل سعـــــود[ 0 تعليقات - 49 قراءة ]
· أشهرٌ حاسمة لتقرير مصير العرب - صبحي غندور[ 0 تعليقات - 35 قراءة ]
· قضية فلسطين و«الميدان»: الكل مشغول عنها.. وعن سلطتيها! - طلال سلمان[ 0 تعليقات - 27 قراءة ]
· أزمة الحوار العام - عبد الله السناوى[ 0 تعليقات - 36 قراءة ]
· ألعطاء الفلسطيني المتواصل......محمود كعوش[ 0 تعليقات - 40 قراءة ]
· المشير السيسي.. إياك وخطيئة لا تغتفر - مديحة عمارة[ 1 تعليقات - 79 قراءة ]
· كرسى عبدالناصر - عبدالله السناوي[ 0 تعليقات - 48 قراءة ]
· إسرائيل دولة إستيطان… وليست دولة وطن أبداً.. - مطاع صفدي[ 0 تعليقات - 29 قراءة ]
· هل يكون السيسي ‘بوتين مصر’؟ - عبد الحليم قنديل[ 1 تعليقات - 60 قراءة ]
· زيارة أشتون والتدخل المعتاد والحاجة إلى ترتيب البيت من الداخل[ 0 تعليقات - 29 قراءة ]
· الدور السعودي في الأحداث العربية الجارية - شاكر فريد حسن [ 2 تعليقات - 40 قراءة ]
· عبد الناصر والقضية النوبية[ 0 تعليقات - 43 قراءة ]
· نبش في الذاكرة...يوم سقطت بغداد.....محمود كعوش[ 0 تعليقات - 67 قراءة ]
· المشكلة هي في سقف المفاوضات ومرجعيتها[ 0 تعليقات - 28 قراءة ]
· عبد الرحمن الأبنودي : بنيت مقبرتي وقلت كلمتي .. يعيش جمال عبد الناصر[ 0 تعليقات - 91 قراءة ]
· دير ياسين...هنا ارتكب الصهاينة مذبحة لا تُغتفر !!......محمود كعوش[ 0 تعليقات - 94 قراءة ]
· إذا بدأت القصيدة بعمرو موسى فبأي بيت تنتهي؟[ 2 تعليقات - 74 قراءة ]
· ماذا تعلّمنا من تجارب مائة عام؟![ 0 تعليقات - 48 قراءة ]
· " الميدان" و"لا لحكم العسكر" .. ورئيس عسكري لمصر" ؟[ 0 تعليقات - 175 قراءة ]
· ويلٌ لأمّةٍ عقلها جامد وجسمها يتمزّق![ 0 تعليقات - 55 قراءة ]
· خطاب مفتوح للسيسي - عبد الحليم قنديل[ 2 تعليقات - 97 قراءة ]
· حوار مصري في بيروت ... والأجوبة في قمة الكويت؟! - طلال سلمان[ 0 تعليقات - 38 قراءة ]
· الربيع في مهب الحرب الباردة الجديدة - مطاع صفدي [ 0 تعليقات - 77 قراءة ]
· موقعة عرب شركس.. أسئلة ضرورية - عبدالله السناوي[ 0 تعليقات - 150 قراءة ]
· العمل الجماعي العربي والمجلس المصري السعودي الإماراتي البحريني المقترح![ 0 تعليقات - 54 قراءة ]
· جلال عارف يكتب: «أباتشي» أمريكا.. في خدمة إرهاب الإخوان![ 0 تعليقات - 45 قراءة ]
· عجبي ! سامي شرف[ 0 تعليقات - 67 قراءة ]
· إدراك الحقيقة متأخّراً خيرٌ من عدم إدراكها أبداً[ 0 تعليقات - 109 قراءة ]
· الأزمة السورية في عامها الرابع [ 0 تعليقات - 70 قراءة ]
· نداء إلى جبهة وطنية متحدة[ 0 تعليقات - 52 قراءة ]
· على هامش رغبة الإمارات العربية في استضافة قوات مصرية[ 0 تعليقات - 57 قراءة ]
· الى اسماعيل هنية - هدى عبد الناصر[ 1 تعليقات - 93 قراءة ]
· النموذج الإبراهيمي الغائب في حال المسلمين[ 0 تعليقات - 41 قراءة ]
· فاشية بوتينية أو نظام أوروبي عالمي جديد؟ - مطاع صفدي[ 0 تعليقات - 56 قراءة ]
· الميدان والدولة - الكيانية تلتهم العروبة الجامعة - طلال سلمان[ 0 تعليقات - 58 قراءة ]
· سحب السفراء والصراع بين السعودية وقطر [ 0 تعليقات - 74 قراءة ]
· الفكر السياسي الناصري : قراءه منهجيه - د.صبري محمد خليل[ 0 تعليقات - 164 قراءة ]
· المملكة والجماعة .. ما بعد المنعطف - عبدالله السناوي[ 0 تعليقات - 64 قراءة ]
· أوباما.. من أزمة مع نتنياهو إلى تأزم مع موسكو! - صبحي غندور[ 0 تعليقات - 134 قراءة ]
· الثورة أسرع من التغيير - الياس سحاب[ 0 تعليقات - 77 قراءة ]
· العلاقة بين الدين والدولة - صادق جواد سليمان[ 0 تعليقات - 95 قراءة ]
· الغاسقون .... ومرحلـــة البــيــادق ... - رمضان عبدالله العريبي[ 0 تعليقات - 113 قراءة ]
· امتحان الانتخابات الرئاسية المصرية - الياس سحاب[ 0 تعليقات - 67 قراءة ]
· هل للديمقراطية مستقبل؟ - جلال امين[ 0 تعليقات - 75 قراءة ]
· دفاعاً عن المتربصين الحاقدين - علاء الأسواني [ 0 تعليقات - 99 قراءة ]

[ المزيد في أخبار الأقسام الخاصة ]

واشنطن تتحدّث عن أمور فلسطينيّة كثيرة لكن المطلوب واحد!
أرسلت بواسطة admin في الخميس 24 أبريل 2014 (12 قراءة)
الموضوع صبحي غندور
زائر كتب "

واشنطن تتحدّث عن أمور فلسطينيّة كثيرة لكن المطلوب واحد!

صبحي غندور*

 

لا تجد حكومة نتنياهو مصلحةً الآن في أيِّ حلٍّ سياسي مع الفلسطينيين، ولا أقطاب هذه الحكومة طبعاً من الموقّعين أصلاً على الاتفاقيات التي تمّت مع "منظمة التحرير" في العام 1993، ويعتبر نتنياهو (وما يمثّله عقائدياً وسياسياً في إسرائيل) أنَّ الظروف الآن مناسبة جداً لفرض أجندة إسرائيلية على المنطقة يكون الهدف الأساسي فيها هو التشجيع على الصراعات الطائفية والإثنية، وتكثيف الإستيطان، وإخضاع الفلسطينيين لمشيئة المحتلّ الإسرائيلي، وتحويل السلطة الفلسطينية إلى إدارة مدنية ترعى شؤون الخدمات وتشكّل امتداداً أمنياً لإسرائيل وسط المناطق الفلسطينية، مع توطين الفلسطينيين خارج الأراضي المحتلة.

  وإذا كانت الأوضاع السائدة في المنطقة حالياً واضحةً جداً في كيفيّة خدمة المشروع الإسرائيلي، فإنَّ مقارنة حال الوضع الإسرائيلي مع الوضع العربي والفلسطيني تجعل الرؤية أيضاً واضحة لكيفيّة الخروج من المأزق الذي هي عليه الآن السلطة الفلسطينية.

"


(اقرأ المزيد ... | 9517 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

البحث عن منفذ سياسي - عبدالله السناوي
أرسلت بواسطة admin في الأربعاء 23 أبريل 2014 (14 قراءة)
الموضوع عبدالله السناوي


فى السباق إلى قصر الاتحادية تساؤلات ملغمة عن التيار الإسلامى ومستقبله والحرب على الإرهاب ومداها

هناك إشارات فى الحملات الانتخابية تومئ لبحث عن منفذ سياسى لكنها لا تفصح عن طبيعة خطتها أو تبين مدى واقعيتها.

المصالحة السياسية مستبعدة من على خرائط المستقبل، فجماعة الإخوان المسلمين أوغلت فى العنف وتحالفت مع تنظيمات تكفيرية تنتسب إلى «القاعدة» ودخلت فى حرب مفتوحة مع الدولة لتقويض مؤسساتها واقتصادها.




(اقرأ المزيد ... | 5661 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

الفرق بين «ناصرية» السيسي و «ناصرية» صباحي - محمد جابر الانصاري
أرسلت بواسطة admin في الأربعاء 23 أبريل 2014 (35 قراءة)
الموضوع جمال عبد الناصر


الخميس، 17 أبريل/ نيسان 2014 

 

 

لن يخل المرشحون الجدد للرئاسة في مصر بالصورة. ذلك أن هؤلاء ترشحوا رغبة في الشهرة لا أكثر ولا أقل. ويظل المرشحان الاثنان - عبد الفتاح السيسي وحمدين صباحي - هما «فرسا الرهان «في عملية الترشح للرئاسة.

 

 

وطالما أن الاثنين يعلنان أنهما ناصريان، فما الفرق بين «ناصرية» السيسي و «ناصرية» صباحي؟




(اقرأ المزيد ... | 4774 حرفا زيادة | 1 تعليق | التقييم: 1)

رئاسات عربية لما قبل الدولة والمجتمع
أرسلت بواسطة admin في الأثنين 21 أبريل 2014 (24 قراءة)
الموضوع مطاع صفدي


مطاع صفدي

april 20, 2014

في دولة الاستقلال الوطني العربي ليست مسألة القيادة مطروحة في ذاتها، وإن كانت متضمنة في سياق أوسع منها وهو المتعلق بأنظمة الحكم، كأن النظام هو المنتج لرجاله. فالصفات والخصائص التي تنطبق على نظام حاكم هي التي تميزه، كما تميز رجاله هؤلاء. من هنا كانت المسلمة الأولى في لائحة هذه الخصائص، والمعبر عنها بنوع من الحكم القاطع، هي القائلة بأن تطور بنية النظام، طيلة تجارب المرحلة الاستقلالية للدولة العربية الناشئة، لم تبرح صيغتها الأولية وهي كون النظام سلطوياً فوقياً، مكرساً لتأدية وظيفة واحدة هي دوام الهيمنة لصاحب الأمر والسلطان. ما يعني أنه قبل أن يوصف أي نظام، بكونه جمهورياً أو ملكياً أو قبلياً، فإنه في ماهيته هو جهاز شمولي كبير، له مهمة طاغية على سواها، محددة بتوفير الأمن والأمان لرأس السلطة؛ أولاً ولأهله وأتباعه ثانياً. 





(اقرأ المزيد ... | 6861 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

الحل الأخير فى سوريا - عبد الحليم قنديل
أرسلت بواسطة admin في الأحد 20 أبريل 2014 (35 قراءة)
الموضوع د.عبد الحليم قنديل
الحل الأخير فى سوريا - عبد الحليم قنديل

April 20, 2014

افترض ـ جدلا ـ أن جماعة بشار الأسد نجحت في تحطيم كافة جماعات المعارضة المسلحة، وليس في مجرد تحقيق تقدم عسكري تكتيكي كما يجري إلى الآن، وبسطت سيطرتها بالتمام والكمال على كل أراضي سوريا، فهل يتيح لها الانتصار العسكري الشامل أن تحكم سوريا وقد صار كل الذي في سوريا حطاما وركاما، ولم يبق حجر فوق حجر، وتشرد نصف السكان، فيما النصف الباقي ينتظر مصير الأهوال؟ 




(اقرأ المزيد ... | 7721 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

الغاسقــــــون...رسالـــة إلى ملك آل سعـــــود
أرسلت بواسطة admin في السبت 19 أبريل 2014 (49 قراءة)
الموضوع رمضان عبدالله العريبي
الغاسقــــــون...رسالـــة إلى ملك آل سعـــــود

...
الســلام على من اتبع الهــــدى ...
حين نتفحص حقيقة أنظمة البؤس والتي أصبحت تعرف عند أحرار الأمة (بأنظمة سايكس بيكو) هذه الأنظمة التي عاثت فساداً وخراباً واستبداداً لشعب الأمة الإسلامية و أضحت تعيث فساداً في البنية الرسالية والثقافية والحضارية للأمة ..و تحولت هذه الأنظمة التي بلغ عددها أكثر من 22 نظام (فاسد) إلى مجرد أضحوكة أمام العالم بأسره و أصبحت هذه الأنظمة عبارة عن معاول هدم للأمة في أركانها المختلفة وتبنت مشاريع الغرب الاستعماري وأخذت على عاتقها أي ( أنظمة البؤس) تنفيذ الأوامر المتصلة بالبرنامج الصهيوني العالمي الذي تقوده الحركة (التدبيرية الصهيونية ) ويأتي في مقدمة أنظمة البؤس المتآمرة على الأمة وشعبها ( نظام أسرة آل سعود ) ..



(اقرأ المزيد ... | 6040 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

أشهرٌ حاسمة لتقرير مصير العرب - صبحي غندور
أرسلت بواسطة admin في الجمعة 18 أبريل 2014 (35 قراءة)
الموضوع صبحي غندور
أشهرٌ حاسمة لتقرير مصير العرب
صبحي غندور*

صحيحٌ أنّ هناك خصوصيات يتّصف بها كلُّ بلدٍ عربي، لكن هناك أيضاً مشاكل مشتركة بين أقطار الأمَّة العربية، وهي مشاكل تنعكس سلباً على الخصوصيات الوطنية ومصائرها. لذلك هي حاجة ماسَّة الآن لمشروع عربي نهضوي مشترك، كما هي الحاجة للمشاريع الوطنية التوحيدية داخل الأوطان نفسها.
فسلبيّات الواقع العربي الراهن لا تتوقّف على سوء الأوضاع العربية الداخلية وعلى المخاطر الناجمة عن التدخّل الأجنبي فقط، بل تنسحب أيضاً على كيفيّة رؤية العرب لأنفسهم ولهويّتهم ولأوضاعهم السياسية والاجتماعية، وعلى كيفية علاقاتهم مع القوى الخارجية.



(اقرأ المزيد ... | 8831 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 5)

قضية فلسطين و«الميدان»: الكل مشغول عنها.. وعن سلطتيها! - طلال سلمان
أرسلت بواسطة admin في الأربعاء 16 أبريل 2014 (27 قراءة)
الموضوع طلال سلمان
قضية فلسطين و«الميدان»: الكل مشغول عنها.. وعن سلطتيها!

طلال سلمان



يكاد وزير الخارجية الأميركية يمضي وقته ضيفاً عزيزاً على منطقتنا، وفي فلسطين المحتلة تحديداً، بهدف معلن: تأمين استمرار المفاوضات على المفاوضات بين العدو الإسرائيلي والسلطة الفلسطينية. 
بين الجولة والأخرى يذهب بعض ما تبقى من الرصيد المعنوي لهذه السلطة للوسيط الأميركي الذي يدرك - بالتأكيد - أن هذه «القضية» هي الأخطر والاهم والأقدس، ليس فقط بالنسبة لشعبها بل للأمة العربية جميعاً، وأن بدعة التفاوض للتفاوض تلتهم جوهر القضية، ومعها «منظمة التحرير الفلسطينية» التي تعيش الأزمة المصيرية اللاغية لوجودها... فلا هي تحرز أي تقدم من خلال التفاوض، ولا هي مستعدة للانسحاب من هذه الدوامة التي تفضح عجزها. العجز الذي يتخذ أبعاده الخطيرة من خلال «تناسي» أهل النظام العربي القضية وأهلها، سواء داخل الأرض المحتلة أو خارجها.


(اقرأ المزيد ... | 7234 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

أزمة الحوار العام - عبد الله السناوى
أرسلت بواسطة admin في الأربعاء 16 أبريل 2014 (36 قراءة)
الموضوع عبدالله السناوي
أزمة الحوار العام - عبد الله السناوى



على أبواب الانتخابات الرئاسية يغيب الحوار العام والصراخ يعلو فى المكان والقلق يتحرك من مكامنه.

لا شىء ينبئ حتى الآن أننا بصدد بناء توافقات وطنية واسعة تساعد على تجاوز التركة الداخلية الثقيلة والملفات الخارجية الملغمة.

الانتخابات ذاتها أقرب إلى وقت مستقطع آخر فى انتظار القادم الجديد دون أن تكون هناك أسس تطمئن أن حركة المجتمع تتقدم بأمان.




(اقرأ المزيد ... | 6722 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

ألعطاء الفلسطيني المتواصل......محمود كعوش
أرسلت بواسطة admin في الثلاثاء 15 أبريل 2014 (40 قراءة)
الموضوع محمود كعوش
زائر كتب "

ألعطاء الفلسطيني المتواصل

نُحيي ذكرى قادة فلسطينيين لن ننساهم !!

 

محمود كعوش

في زمن انحراف بوصلة الجامعة العربية عن وجهتها المفترضة والتئام القمم العربية لغرض التفريق لا التوحيد، وفي الوقت الذي يوغل فيه الكيان الصهيوني في ممارسة إرهابه تحت مظلة الاستكبار الأميركي من خلال ارتكابه الجرائم تلو الجرائم بحق الشعب الفلسطيني، أقبل علينا شهر نيسان هذا العام بكل ما اختزنته ذاكرته من قوافل الشهداء الفلسطينيين الأبرار الذين سقطوا خلاله على مدار ستة وستين عاماً من الصراع العربي – الصهيوني.

"


(اقرأ المزيد ... | 11128 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

المشير السيسي.. إياك وخطيئة لا تغتفر - مديحة عمارة
أرسلت بواسطة admin في الأثنين 14 أبريل 2014 (79 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية


** بادئ ذى بدء، كاتبة هذا المقال كانت وقبل الثلاثين من يونيو بكثير تراهن على الجيش (وفقط الجيش) بأنه المنقذ الوحيد لمصر من مخطط الخراب والضياع الذى يعد لها.. وبعد الثالث من يوليو تأكد لى بما لا يقطعه أى شك أنك أنت الاختيار الأفضل لمصر.. وهذا دفعنى لأن أفعل ما لم اتخيل يوما أننى سأفعله.. فأنا لم أتخيل يوما أننى سوف أكتب أشيد بمسئول أى مسئول فى أى موقع سواء أكان رئيسا أو وزيرا أو حتى وكيلا لوزارة، ففى عرفى أن الطبيعى أن يكون المسئول يخاف الله فى أدائه، وإيجابيا فى كل ما يخرج عنه فى محيط مسئولياته وليس مطلوبا أن نشيد به عندئذ ولا أن نقول له شكرا، فلا شكر على واجب.. لكننا نعارضه وننتقده حينما يفشل فى مسئولياته، ونكشفه ونفتح ملفات فساده لو أنه فاسد.. هذه رؤيتى لدور الكاتب الذى لا سلطان عليه سوى الحق.. كما لم أتخيلنى يوما أشيد بصاحب سلطة أو برئيس دولة والوحيد الذى أشدت به فى كتاباتى وأقوالى وسوف أشيد وأنحنى تقديرا وإجلالا أمام اسمه وتجربته هو جمال عبد الناصر -وطبعا كتاباتى وإشادتى كانت فى غير عهده وبعد رحيله بسنوات وبالتالى لم تكن تزلفا أو تقربا منه كحاكم-.. لكنك سيادة المشير أتيت فقلبت لدى كل المقاييس ووجدت قلمى ومنذ وضعت روحك فوق كفك فى الثالث من يوليو وأنقذت بلدى من مصير أسود كان يعد له على يد جماعة إرهابية خائنة.. منذ ذلك اليوم وجدت قلمى يعززك ويؤيدك ويؤازرك ويشيد بإخلاصك وحبك لوطنك وشجاعتك، وأعلن اختياري لك منقذا لمصر حاميا لأمنها من خطر داهم يحاك لها، وتابعت فى سلسلة من المقالات أكتب لك حول (مصر تحتاج.. والشعب يريد) وأضع ما أكتبه أمامك -إذا كان يصلك– كمجرد إضاءات على الطريق.. 



(اقرأ المزيد ... | 6912 حرفا زيادة | 1 تعليق | التقييم: 5)

كرسى عبدالناصر - عبدالله السناوي
أرسلت بواسطة admin في الأثنين 14 أبريل 2014 (48 قراءة)
الموضوع عبدالله السناوي


أحقية الجلوس على «كرسى جمال عبدالناصر» واحدة من عقد التاريخ المستحكمة التى لاحقت كل من خلفه على منصبه واحدا إثر آخر.

ورغم أن الأزمان تعاقبت والتحديات اختلفت ومياها كثيرة جرت تحت الجسور المصرية فإن سؤال الأحقية ماثل فى السباق الانتخابى إلى قصر «الاتحادية»، كأن أحدا غيره لم يتول المنصب نفسه.

فى السؤال أزمات شرعية افتقدها بدرجات مختلفة خلفاؤه الرئاسيون وأزمات أخرى فى بنية مجتمع عانى ظلما اجتماعيا زادت وطأته وفسادا ممنهجا نهش عافيته وامتهانا لأدواره فى محيطه لا مثيل له فى التاريخ الحديث كله.




(اقرأ المزيد ... | 6687 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

إسرائيل دولة إستيطان… وليست دولة وطن أبداً.. - مطاع صفدي
أرسلت بواسطة admin في الأحد 13 أبريل 2014 (29 قراءة)
الموضوع مطاع صفدي
إسرائيل دولة إستيطان… وليست دولة وطن أبداً.. - مطاع صفدي


هل يمكن تصور بلاد العرب محكومة بالديمقراطية يوماً ما، في الوقت الذي يفخر الإستيطان الصهيوني، ليس بإقامة دولته فحسب، بل بتقدمها على كل دولة عربية، حتى يمكنه أخيراً أن يبتلع معظم الديار الفلسطينية؟


(اقرأ المزيد ... | 8257 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

هل يكون السيسي ‘بوتين مصر’؟ - عبد الحليم قنديل
أرسلت بواسطة admin في الأحد 13 أبريل 2014 (60 قراءة)
الموضوع د.عبد الحليم قنديل


ربما لا يجادل أحد في توقع فوز عبد الفتاح السيسي برئاسة مصر، لكن السؤال يظل قائما عن الذي يأتي من بعد، وعن هوية السيسي حين يصبح رئيسا، وعن اختياراته في السياسة والاقتصاد والثقافة والمجتمع، وهل نكون بصدد جمال عبد الناصر آخر كما يوحي حماس قواعد شعبية واسعة؟ أم نكون بصدد رجل أكثر عملية وبراغماتية على طريقة فلاديمير 
بوتين في التاريخ الروسي المعاصر؟ 




(اقرأ المزيد ... | 7454 حرفا زيادة | 1 تعليق | التقييم: 3)

زيارة أشتون والتدخل المعتاد والحاجة إلى ترتيب البيت من الداخل
أرسلت بواسطة admin في السبت 12 أبريل 2014 (29 قراءة)
الموضوع محمد عبدالحكم دياب

زيارة أشتون والتدخل المعتاد والحاجة إلى ترتيب البيت من الداخل

محمد عبد الحكم دياب

بدأت كتابة هذه السطور أثناء جولة مفاوضات العلاقات الخارجية بالاتحاد الأوربي؛ كاترين أشتون، على أمين عام جامعة الدول العربية نبيل العربي، وزيارتها لكل من وزير الخارجية نبيل فهمي ورئيس الجمهورية عدلي منصور، ويبدو أن التدخل استقر وكأنه من طقوس المسؤولين المصريين، ومن تقاليد القادة العرب وعاداتهم؛ يغيب فيه مبدأ المعاملة بالمثل المتبع في العلاقات الدولية، وقد يكون من المقبول تدخل الاتحاد الإفريقي بسبب الخلاف حول تفسير ‘إعلان لومي’؛ المتعلق بوضع دولة من الاتحاد، إذا حدثت فيها تغييرات غير دستورية، بجانب تعنت جنوب إفريقيا، التي ترى مصلحتها في تغييب مصر؛ الدولة المؤسسة للمنظمة الإفريقية منذ أكثر من خمسين عاما، وسبب هذا القبول واضح ومبرر؛ فمصر عضو في الاتحاد الإفريقي وليست عضوا في الوحدة الأوروبية، فضلا عن أنها دولة عربية وإفريقية، واعتادت القارة على بحث وعلاج أي مشكلة تطرأ مع بلد من بلدانها؛ تنفيذا لنظم معمول بها في هذه المنظمة القارية، وألزمت بها نفسها على قواعد المصالح المشتركة والفهم المتبادل.




(اقرأ المزيد ... | 10062 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

الدور السعودي في الأحداث العربية الجارية - شاكر فريد حسن
أرسلت بواسطة admin في السبت 12 أبريل 2014 (40 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب "                   الدور السعودي في الأحداث العربية الجارية
                 

  شاكر فريد حسن 

لم يعد خافياً على احد الدور السعودي المفضوح والمكشوف والمشبوه بما يجري في الأوطان العربية من أعمال فوضى وأحداث متوترة ، وزرع الدمار والخراب فيها ، وتشجيع الانقسامات والفتن والفساد والخطاب الطائفي ، ومحاربة الأنظمة التقدمية ، وتصدير ودعم قوى الإرهاب والتطرف الأصولية والسلفية والوهابية التكفيرية ، مستغلة ضعف هذه الدول من النواحي الاقتصادية وتدهور أحوالها وأوضاعها السياسية ..
"


(اقرأ المزيد ... | 3303 حرفا زيادة | 2 تعليقات | التقييم: 5)

عبد الناصر والقضية النوبية
أرسلت بواسطة admin في السبت 12 أبريل 2014 (43 قراءة)
الموضوع مقالات سياسية
زائر كتب "عبد الناصر والقضية النوبية
د.صبري محمد خليل/ أستاذ فلسفة القيم الاسلاميه بجامعه الخرطوم
sabri.m.khalil@hotmail.com

تمهيد : إن التقييم السليم للعلاقة بين الزعيم الراحل جمال عبد الناصر والقضية النوبية، يتحقق من خلال تجاوز التقييم الذاتي (العاطفي)، والالتزام بالتقييم الموضوعي( العلمي العقلاني) ، والذي يستند إلى الحقائق الموضوعية التاريخية ، ومن هذه الحقائق :
القضية النوبية سابقه على قيام ثوره يوليو:  إن القضية النوبية بمشاكلها المتعددة ، ظهرت قبل عهد عبد الناصر بعد قيام ثوره 23 يوليو 1952 ، كما أنها ظلت مطروحة بعد وفاته عام 1970 ، لذا لا يجوز اختزال القضية في مشكله تهجير النوبيين ، والتي تفاقمت – ولم توجد لأول مره - نتيجة لبناء عبد الناصر للسد العالي.
فكره بناء السد العالي سابقه على قيام ثوره يوليو:  كما أن فكره بناء السد العالي سابقه على قيام ثوره يوليو ، وان عبد الناصر قد قام بتنفيذها فقط ، وكحل ضروري لمشكله المياه في مصر، المتمثلة في تذبذب منسوب مياه النيل بين ارتفاع منسوبها ، وما يترتب عليه من فيضانات، وانخفاض منسوبه ، وما يترتب عليه من قحط ومجاعه ، وهى مشكله لا زمت تاريخ مصر عبر قرون.
مشكله الهجير سابقه على قيام ثوره يوليو: كما أن مشكله تهجير النوبة لم تظهر في عهد عبد الناصر، بل ظهرت قبل عهده ، حيث كانت بداية تهجير النوبة مع بناء خزان أسوان عام‏1902‏،الذي ارتفع معه منسوب المياه خلف الخزان،ليغرق عشر قري نوبية وقام أهالي هذه القرى بالهجرة طواعية إلي قري في البر الغربي وإلي مختلف المحافظات المصرية‏,‏وبعد ذلك حدثت التعلية الأولي للخزان عام 1912 ، وارتفع منسوبا لمياه وأغرق ثماني قري أخري‏,‏وبعد ذلك جاءت التعلية الثانية للخزان عام‏1933‏وأغرقت معها عشر قري أخري، وفي الخمسينيات بدأت الدراسات لإقامة السد العالي، وتم ترحيل أهالي المنطقة إلى هضبة كوم أمبو خلف السد العالي 1963 .,

"


(اقرأ المزيد ... | 7414 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 5)

نبش في الذاكرة...يوم سقطت بغداد.....محمود كعوش
أرسلت بواسطة admin في السبت 12 أبريل 2014 (67 قراءة)
الموضوع محمود كعوش
زائر كتب "

نبش في الذاكرة...يوم سقطت بغداد

(9 نيسان 2003)

 

محمود كعوش

كثيرة هي الأحداث المفجعة والمحن التي واجهها الإنسان العربي ولم تبرح ذاكرته برغم توالي الأيام وتبدلها لما تركته في نفسه من آثار مؤلمة ومحزنة، منها على سبيل المثال لا الحصر يوم الإعلان عن قيام كيان العدو الصهيوني على أنقاض جزء من أرض فلسطين في عام 1948، ويوم سقطت مدينة القدس في براثن الاحتلال الصهيوني في عام 1967، ويوم اجتاح الجيش الصهيوني مدينة بيروت واحتلها في عام 1982، ويوم أعلن الغزاة الأميركيون عن سقوط مدينة بغداد في عام 2003. أيام كانت تستوجب سقوط جامعة الدول العربية ومؤسساتها وهيئة الأمم المتحدة ومؤسساتها معها، بعدما استبيح الأمن القومي العربي والقانون الدولي ومرغت القيم والمثل والحقوق الإنسانية بالوحل وديست بالأقدام في تلك الأيام السوداء.,

"


(اقرأ المزيد ... | 8751 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

المشكلة هي في سقف المفاوضات ومرجعيتها
أرسلت بواسطة admin في الخميس 10 أبريل 2014 (28 قراءة)
الموضوع صبحي غندور
زائر كتب "

المشكلة هي في سقف المفاوضات ومرجعيتها

صبحي غندور*

 

حمّلت الإدارة الأميركية الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني مسؤولية تعثّر المفاوضات بينهما، والتي يرعاها منذ 9 أشهر وزير الخارجية الأميركي جون كيري. ويأتي هذا الموقف الأميركي بعدما رفضت حكومة نتنياهو الإفراج عن الدفعة الرابعة من الأسرى الفلسطينيين، وبعد استمرار الإستيطان اليهودي في القدس وفي الأراضي الفلسطينيّة المحتلة، بينما جرى على الطرف الفلسطيني إعلان القيادة الفلسطينية عزمها الانضمام إلى معاهدات ومواثيق دولية ومؤسسات تابعة للأمم المتحدة.

"


(اقرأ المزيد ... | 9308 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

عبد الرحمن الأبنودي : بنيت مقبرتي وقلت كلمتي .. يعيش جمال عبد الناصر
أرسلت بواسطة admin في الأربعاء 09 أبريل 2014 (91 قراءة)
الموضوع جمال عبد الناصر

خاص ـ تحرير الحقول / لم يتوقع الخال عبد الرحمن أن تثير قصيدته الأخيرة «تناتيش للذكرى» كل هذا الصخب والحنين، تمامًا مثلما لم يتوقع أن يكتب عن عبد الناصر. 

كان كل شيء في منزله الجميل القابع في أحضان حدائق المانجو بمنطقة «الضبعية» في الإسماعيلية لايزال على حاله، قبل أن ينقلب كل شيء في لحظات، احتفاء بقدوم عبدالناصر شخصيا. 

يعترف الخال، وهو يعتدل في جلسته بغرفة الاستقبال العامرة بالأحبة وكنت قد استأذنت في الزيارة يوم الأربعاء الماضي، بصحبة صديقنا المشترك الشاعر الجميل جمال حراجي: «القصيدة عمرها شهر ونصف الشهر تقريبًا، وكنت وقتها قد احتشدت للكتابة عن نجيب محفوظظ أو بيرم، لكنه جاء». 
وحده جاء عبدالناصر، ونزل على قلب الخال عبدالرحمن، تمامًا مثلما يتنزل أبطال السير والملاحم الشعبية على قلوب رواتها، «جاء وكتبته كما أراد.. بطريقة المربعات، مثلما كتب الأوائل السيرة الهلالية». 
لا يخفي الخال عبدالرحمن فرحه بالقصيدة، لكنه لا يخفي دهشته أيضًا من تداعياتها وأن تثير كل هذا الحنين، حتى عندما تلقي اتصالاً هاتفيا من الكاتبة الكبيرة فريدة الشوباشي قبل فترة ليخبرها فيه: «أنا أكتب قصيدة عن جمال عبدالناصر». 
بعدها بأسابيع قليلة انهت الشوباشي مكالمة هاتفية مع الخال عبدالرحمن لتتصل بالزملاء في «المصري اليوم» تتساءل في دهشة: «لماذا لم تنشر الصحيفة قصيدة عبدالناصر»، بينما الحقيقة أنه لم يكن أحد يعرف حتى رسامو «المصري اليوم» ما الذي يخبئه شاعرنا الكبير في جعبته. 
امرأة واحدة فقط بخلاف الشوباشي كانت تعرف كل شيء، نهال كمال زوجة الأبنودي وأم ابنتيه آية ونور، وهي ذاتها المرأة التي كانت سببًا في التسمية «تناتيش»، عندما طلبت من شاعرنا الكبير أن يحجب أربع فقرات من تلك المرثية البديعة، حتى لا يغضب الديناصورات! 
اعترف أنني حاولت كثيرًا بطرق مباشرة، وغير مباشرة أن أحصل على النص الكامل، لكن الخال كان يقابل محاولاتي دائمًا بابتسامة رائقة قبل أن يقول لي في آخر محاولة: «خلاص بقي أنا ما أحبش أزعل مراتي.. بيكفي اللي جري لها بسببي». 



(اقرأ المزيد ... | 57178 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 5)

دير ياسين...هنا ارتكب الصهاينة مذبحة لا تُغتفر !!......محمود كعوش
أرسلت بواسطة admin في الأربعاء 09 أبريل 2014 (94 قراءة)
الموضوع محمود كعوش
زائر كتب "

دير ياسين...هنا ارتكب الصهاينة مذبحة لا تُغتفر !!

محمود كعوش

منذ أن حدثت نكبة فلسطين في عام 1948 وحتى الآن لم يتوقف نهج الإرهاب الصهيوني ضد العرب عامة والفلسطينيين خاصة لحظة واحدة. ففي كل يوم يشن الكيان الصهيوني الحروب العدوانية ويرتكب المزيد من المذابح والمجازر هنا وهناك في أرجاء الوطن العربي وبالأخص داخل فلسطين المحتلة والأقطار العربية المجاورة لها. ولا يبدو أن هذا النهج سيتوقف ما دام الكيان العنصري موجوداً فوق أرض فلسطين وبعض الأراضي العربية المحتلة. فالمذابح والمجازر الجماعية التي تحدثت عنها "التوراة" في أكثر من موضع، لم تكن أكثر من نماذج استخدمتها العصابات الصهيونية الإرهابية ومن بعدها جيش الاحتلال الصهيوني، لتحقيق هدف واحد، وهو إبادة الشعب العربي الفلسطيني وتصفيته بالقتل أو إجباره على النزوح والهجرة من خلال ترويعه وتخويفه من هذه الإبادة .

"


(اقرأ المزيد ... | 10944 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

إذا بدأت القصيدة بعمرو موسى فبأي بيت تنتهي؟
أرسلت بواسطة admin في السبت 05 أبريل 2014 (74 قراءة)
الموضوع محمد عبدالحكم دياب

إذا بدأت القصيدة بعمرو موسى فبأي بيت تنتهي؟

محمد عبد الحكم دياب '


من يعرفني من بين الثوار والوطنيين، شبابا أو شيبا لا يخفى عليه موقفي الثابت من الخلل البادي في مسار الثورة المصرية، ولا يغيب عنه رأيي في الأولويات المقلوبة لمراحل الانتقال المتعددة، منذ النشأة الأولى، 25 كانون الثاني/يناير 2011، وحتى يومنا هذا، وموقفي هذا لاعلاقة له بالتزام حزبي أو أيديولوجي من أي نوع، وقد يستغرب غير المقربين، ما أقول، ومنبع هذا فهم يتعامل مع الثورة على أساس عبورها للأيديولوجيات والأحزاب والطوائف، وقد استقر ذلك الفهم لدي من الأسبوع الأول للثورة، وألتزمت بألا أراهن على ما لم تراهن عليه الثورة، وحين أُفصح عن هذا الموقف فلمنع خلط الحابل بالنابل، وعدم الدخول في جدل عقيم، حول ما أتصوره تشخيصا غير سليم لحالة الثورة، وتحصينا للنفس من الوقوع في وهم المكاسب والمغانم والانتصارات، في مجال ليس فيه انتصار إلا انتصار الثورة على نفسها أولا، ثم على من ثارت عليهم ثانيا. 




(اقرأ المزيد ... | 14613 حرفا زيادة | 2 تعليقات | التقييم: 0)

ماذا تعلّمنا من تجارب مائة عام؟!
أرسلت بواسطة admin في السبت 05 أبريل 2014 (48 قراءة)
الموضوع صبحي غندور
زائر كتب "

ماذا تعلّمنا من تجارب مائة عام؟!

صبحي غندور*

 

تحلّ في منتصف هذا العام الذكرى المئوية لاندلاع حربٍ أوروبية كبرى عُرفت باسم الحرب العالمية الأولى، وبدأت بين النمسا وصربيا في وسط أوروبا، ثم تورّطت بها روسيا ومعظم الدول الأوروبية إضافةً إلى الولايات المتحدة الأميركية.

"


(اقرأ المزيد ... | 9810 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

" الميدان" و"لا لحكم العسكر" .. ورئيس عسكري لمصر" ؟
أرسلت بواسطة admin في الأربعاء 02 أبريل 2014 (175 قراءة)
الموضوع طلال سلمان
" الميدان" و"لا لحكم العسكر" .. ورئيس عسكري لمصر؟

طلال سلمان 

: 02-04-2014 

هل يحق لمواطن عربي، من خارج مصر، أن يبدي رأياً في شأن "داخلي" مصري... علماً بأن التطورات المذهلة التي أحدثتها ثورة الاتصالات قد أسقطت "الحدود" وألغت المسافات وجعلت العالم "قرية كبيرة" لا أسرار فيها ولا قدرة على حصر الأصداء والتداعيات بذريعة "السيادة" أو منع التدخل في "الشؤون الداخلية".



(اقرأ المزيد ... | 9448 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

ويلٌ لأمّةٍ عقلها جامد وجسمها يتمزّق!
أرسلت بواسطة admin في الأثنين 31 مارس 2014 (55 قراءة)
الموضوع صبحي غندور
زائر كتب "

 

ويلٌ لأمّةٍ عقلها جامد وجسمها يتمزّق!

صبحي غندور*

 

جيّد أنّ دولة الكويت قد استضافت هذا العام القمّة العربية. فالكويت حرصت في كل تاريخها على عدم التورّط في نزاعاتٍ عربية داخلية، وعلى التشجيع على نهج المصالحات والتفاهمات بين العرب. وجيّدٌ أيضاً أنّ دولة الإمارات العربية قد قرّرت التخلّي عن دورها في استضافة القمّة المقبلة في العام القادم لصالح مصر، بحيث تنعقد قمّة ربيع العام 2015 في القاهرة. ففي هذا القرار الإماراتي تأكيد على أهمّية الدور المصري المنشود في قضايا المنطقة العربية، وعلى الحاجة العربية لاستعادة دور القاهرة الطليعي في أمّتها العربية، والتي تعاني الآن من الصراعات البينيّة ومن غياب المرجعية العربية الفاعلة.

"


(اقرأ المزيد ... | 9038 حرفا زيادة | تعليقات? | التقييم: 0)

المقالات القديمة

Monday, March 31
· خطاب مفتوح للسيسي - عبد الحليم قنديل
Thursday, March 27
· حوار مصري في بيروت ... والأجوبة في قمة الكويت؟! - طلال سلمان
Sunday, March 23
· الربيع في مهب الحرب الباردة الجديدة - مطاع صفدي
Saturday, March 22
· موقعة عرب شركس.. أسئلة ضرورية - عبدالله السناوي
Friday, March 21
· العمل الجماعي العربي والمجلس المصري السعودي الإماراتي البحريني المقترح!
· جلال عارف يكتب: «أباتشي» أمريكا.. في خدمة إرهاب الإخوان!
· عجبي ! سامي شرف
Thursday, March 20
· إدراك الحقيقة متأخّراً خيرٌ من عدم إدراكها أبداً
Wednesday, March 19
· الأزمة السورية في عامها الرابع
· نداء إلى جبهة وطنية متحدة
Sunday, March 16
· على هامش رغبة الإمارات العربية في استضافة قوات مصرية
Thursday, March 13
· الى اسماعيل هنية - هدى عبد الناصر
· النموذج الإبراهيمي الغائب في حال المسلمين
Wednesday, March 12
· فاشية بوتينية أو نظام أوروبي عالمي جديد؟ - مطاع صفدي
· الميدان والدولة - الكيانية تلتهم العروبة الجامعة - طلال سلمان
Tuesday, March 11
· سحب السفراء والصراع بين السعودية وقطر
Monday, March 10
· الفكر السياسي الناصري : قراءه منهجيه - د.صبري محمد خليل
· المملكة والجماعة .. ما بعد المنعطف - عبدالله السناوي
Friday, March 07
· أوباما.. من أزمة مع نتنياهو إلى تأزم مع موسكو! - صبحي غندور
Wednesday, March 05
· الثورة أسرع من التغيير - الياس سحاب
Tuesday, March 04
· العلاقة بين الدين والدولة - صادق جواد سليمان
· الغاسقون .... ومرحلـــة البــيــادق ... - رمضان عبدالله العريبي
· امتحان الانتخابات الرئاسية المصرية - الياس سحاب
· هل للديمقراطية مستقبل؟ - جلال امين
Monday, March 03
· دفاعاً عن المتربصين الحاقدين - علاء الأسواني
Sunday, March 02
· حسام عيسى: السيسى أول رجل دولة مكتمل منذ عبد الناصر
· بعد نسيان الوحدة هل سننسى الحرية؟ - مطاع صفدي
· كيف ننتصر لشباب الثورة؟ - عبد الحليم قنديل
Saturday, March 01
· لبنان في مواجهة الأستحقاقات السياسية والتحديات الأمنية - داود خيرالله
· رجل تحت الصدمة - عبدالله السناوي

مقالات قديمة


دراسات ومقالات

من التأميم الى العدوان الثلاثي
من التأميم الى العدوان الثلاثي - سامي شرف  
سامي شرف



جمال عبد الناصر   


دراسات ومقالات

جمال عبد الناصر   


سنوات مع عبد الناصر 1
سنوات وأيام مع عبد الناصر - سامي شرف  
الجزء الأول

سنوات مع عبد الناصر 2
سنوات وأيام مع عبد الناصر 2 - سامي شرف  
الجزء الثاني

الإقليمية - جذورها وبذورها
الإقليمية - جدورها وبذورها - ساطع الحصري
ساطع الحصري

عبد الناصر والثورة العربية
عبد الناصر والثورة العربية - أحمد صدقي الدجاني  
أحمد صدقي الدجاني

عبد الناصر والعالم
عبد الناصر والعالم
محمد حسنين هيكل

حول أحداث مايو عام 1971
حول أحداث مايو عام 1971 بدون اختصار - محمد فؤاد المغازي  

هل كان عبد الناصر دكتاتورا
هل كان عبد اتلناصر دكتاتورا - عصمت سيف الدولة  
عصمت سيف الدولة
 


زيارة الرئيس جمال عبد الناصر
زيارة الرئيس جمال عبد الناصر  
سامي شرف

الإخوان وعبد الناصر
الإخوان وعبد الناصر - عبدالله إمام  
عبدالله إمام 

الملف العراقي

لا يصح إلا الصحيح


الوحدة العربية

الوثيقة الفكرية الناصرية

المؤتمر الناصري العام  

عبد السلام عارف كما رايته
عبد السلام عارف كما رأيته - صبحي نانظم توفيق 

د. خالد الناصر
خالد الناصر

المكتبة
المكتبة

مبارك من المنصة الى الميدان
 مبارك من المنصة الى الميدان - محمد حسنين هيكل   
محمد حسنين هيكل 





منتدى الفكر القومي العربي صوت العرب


إدارة الموقع لا تتحمل اي مسؤولية عن ما يتم نشره في الموقع. أي مخالفة او انتهاك لحقوق الغير يتحملها كاتب المقال او ناشره.

PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 5.23 ثانية