Welcome to





صحف ومجلات

مواقع صديقة

المقالات

ثـــورة يولــــيو



الأرشيف

راسلنا

تسجيل
 

عبد الناصر والعالم
عبد الناصر والعالم
محمد حسنين هيكل

User Info
مرحبا, زائر
اسم المستخدم
كلمة المرور
(تسجيل)
عضوية:
الأخير: محمد عبدالغفار
جديد اليوم: 0
جديد بالأمس: 0
الكل: 238

المتصفحون الآن:
الزوار: 30
الأعضاء: 0
المجموع: 30

Who is Online
يوجد حاليا, 30 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

مواضيع مختارة

معن بشور
[ معن بشور ]

·العروبة الحوارية
·كلوفيس مقصود... عالمية العروبة - معن بشور
·في ميلاده الثامن والتسعين ناصر... مقاوماً - معن بشور
·في ذكرى «23 يوليو»: عبد الناصر وفلسطين - معن بشور
·ذكرى العدوان الثلاثي على مصر1956 ـ - معن بشور
·أفكار حول سبل استنهاض التيار القومي العربي - معن بشور
·رحل بن بله... رفيق جمال عبد الناصر - معن بشور
·أنان وراء 'اوسلو' ثانية في سورية؟ - مطاع صفدي
·التدخل الأجنبي ليس تفصيلاً عابراً - معن بشور

تم استعراض
51740503
صفحة للعرض منذ April 2005

مبارك من المنصة الى الميدان
 مبارك من المنصة الى الميدان - محمد حسنين هيكل   
محمد حسنين هيكل 

 المنتدى

جمال عبد الناصر - اريك رولو
جمال عبد الناصر - اريك رولو

المشروع النهضوي العربي
المشروع النهضوي العربي - المؤتتمر القومي العربي

هكذا تحدثت تحية عبد الناصر
هكذا تحدثت تحية عبد الناصر

هيكل ودوره في حسم الخلافة السياسية لصالح السادات
حول أحداث مايو عام 1971 بدون اختصار - محمد فؤاد المغازي  

الحل الأوحد : محاولة اغتيال عبد الكريم قاسم - فؤاد الركابي


الأخوان وعبد الناصر
الإخوان وعبد الناصر - عبدالله إمام  

قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل
قراءة فى كتاب «أكتوبر 73 السلاح والسياسة» - محمد حسنين هيكل

مذكرات الإعلامي حمدي قنديل
مذكرات الإعلامي حمدي قنديل

عبدالله السناوى.. «أحاديث برقاش.. هيكل بلا حواجز»


  
من الإقليم الشمالي : نعم لحمدين صباحي - بشير حنيدي
Posted on 2-7-1433 هـ
Topic: حمدين صباحي
من الإقليم الشمالي : نعم لحمدين صباحي



من الإقليم الشمالي للجمهورية العربية المتحدة , سوف أقتحم أسوار التجزئة إلى حرم الإقليم الجنوبي , وإن كنت لا أمتلك جوازاً للسفر أو تأشيرتي خروج من هنا ودخول إلى هناك , فتكفيني أولاً جنسية الجمهورية العربية المتحدة التي حملتها طفلاً , وثانياً شرف الانتماء والولاء للأمة العربية , لأقول بيوم الانتخابات القادم في مصر :
 نعم لحمدين صباحي , نعم , تلك الكلمة التي لم أقلها لمرشح بكل حياتي , ولأسباب يدركها العقلاء لم أقل نقيضها لأحد بكل حياتي .



وكلمة نعم لحمدين صباحي تعني الكثير , تعني أولاً نعم لعودة الكرامة إلى مصر , مصر الوطن والمواطن , وتعني ثانياً نعم لعودة مصر إلى حضن عروبتها , وتعني ثالثاً عودة مصر إلى موقع القيادة لحركة النهوض القادمة في الوطن العربي , وتلك ثلاثية تمثل بداية لمشروع كامل متكامل للنهوض بمصر والأمة العربية على امتداد خارطة الوطن . لا أقصد هنا حمدين صباحي الشخص تحديداً , ونحن في مرحلة ما بعد الأشخاص وإن كانوا زعماء , وقد انقضى عصر الزعماء فهناك من بين المرشحين من لا يقل نزاهة وأهلية عن حمدين صباحي , لكن العبرة في الوطن العربي بشكل خاص ليست بالنزاهة والأهلية فحسب , العبرة في المشروع الذي يتبناه وينتمي إليه المرشح .

 ورغم إخفاق وتعثر المشروع الذي ينتمي إليه صباحي بمرحلة من تاريخ الأمة - بسبب حجم العداء الذي شنه أعداء الأمة من الخارج وخصوم المشروع ومعارضيه في الداخل , إضافة إلى أسباب أخرى ذاتية لا ننكرها - إلا أنه سوف يبقى المشروع الوحيد الذي يتطابق مع حقيقة الوجود الاجتماعي للأمة العربية , ومع طموحات وآمال الأمة العربية , وكل المشاريع الأخرى أياً كان اتجاهها الفكري أو السياسي , يسارية كانت أم ليبرالية أم إسلامية , ما هي إلا اجتهادات فكرية مستوردة , غريبة عن جدلية التطور التاريخي للأمة العربية , بعضها جاء أصولياً مستورداً من خارج الزمان , والآخر جاء حداثياً مستورداً من خارج المكان , وأي مشروع لدى أية أمة من أمم الأرض , لن يكون مصيره إلا الفشل مهما خلصت النوايا , إن لم يكن مستوحى من الواقع الاجتماعي للأمة بحدوده المعاصرة في الزمان والمكان .

وعندما أعلن شباب الثورة في مصر تأييدهم لحمدين صباحي , فما ذلك إلا تأييداً للبرنامج السياسي الوطني الذي أعلنه صباحي وليس للمشروع الذي يتبناه وينتمي إليه , ندرك ذلك تماماً , إلا أن شباب الثورة يدرك تماماً أن برنامج صباحي لم يكن غريباً عن المشروع بل جاء مستوحى منه , وليس غريباً عنه كما جاءت برامج بعض الآخرين - لمواءمة مستجدات العصر - تتناقض في الكثير من مفرداتها مع الثوابت الفكرية التي تقوم عليها مشاريعهم .

 وهؤلاء شرعوا إلى قبول الكثير مما كان بمشروعهم يعتبر بدعة وضلالة , وما ذلك القبول إلا تقية لإرضاء الشارع العربي , أو تراجعاً واعترافاً بتخلف المشروع عن مواكبة مستجدات العصر , ومهما كان الدافع فليس مهماً , المهم أنهم يقتربون شيئاً فشيئاً من المشروع الذي ينتمي إليه حمدين صباحي , وهذا أول مؤشرات النصر لحمدين صباحي الشخص والبرنامج والمشروع . ندرك تماماً أن حمدين صباحي لن يفوز قي الانتخابات القادمة , لأسباب متعددة , أبرزها يتعلق بنمط النفكير ومستوى الوعي السياسي لدى الغالبية الساحقة في الساحة المصرية , وهي غالبية لا تزال لأسباب كثيرة دون المستوى المطلوب للاختيار على أساس البرامج , وأعتقد أن شباب الثورة في مصر وهم الأكثر وعياً يدركون ذلك أيضاً , إلا أنهم آثروا تحديد الموقف فأعلنوا تأييدهم لحمدين صباحي إقراراً للمبدأ .

 وإن كان المبدأ لدى شباب الثورة هو تبني برنامج حمدين صباحي مرحلياً , فإننا نؤكد أن مستقبل مصر والأمة العربية من المحيط إلى الخليج لن يكون إلا للمشروع الذي يتبناه وينتمي إليه حمدين صباحي , مشروع للنهوض والتحرر القومي العربي , أنتجه تاريخ وتراث ومعاناة أمة على مدى قرون , مشروع يقوم على منهج للتغيير مستوحى من تاريخ الأمة العربية , ومن الإسلام المكون الأساسي للأمة العربية ديناً وثقافة وفكراً .

 
روابط ذات صلة
· زيادة حول حمدين صباحي
· الأخبار بواسطة admin


أكثر مقال قراءة عن حمدين صباحي:
حمدين صباحي: مصر لن تكون دولة دينية أو عسكري


تقييم المقال
المعدل: 5
تصويتات: 1


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ


خيارات

 صفحة للطباعة صفحة للطباعة


التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.






إدارة الموقع لا تتحمل اي مسؤولية عن ما يتم نشره في الموقع. أي مخالفة او انتهاك لحقوق الغير يتحملها كاتب المقال او ناشره.

PHP-Nuke Copyright © 2005 by Francisco Burzi. This is free software, and you may redistribute it under the GPL. PHP-Nuke comes with absolutely no warranty, for details, see the license.
انشاء الصفحة: 0.13 ثانية